مكناس: تحبيس خزانة المرحوم محمد الحوتي الحسني السليماني

تم بمكناس يوم 24 ذو الحجة 1436هـ الموافق لـ 09 أكتوبر 2015م، تحبيس خزانة الأستاذ محمد الحوتي الحسني السليماني يرحمه الله من قبل أسرته لفائدة مكتبة مركز التوثيق والأنشطة الثقافية بمكناس، وفيما يلي نص إعلان المركز في هذا الشأن.

إخبار السادة الأساتذة والطلبة والباحثين وعموم مجتمع المعرفة بتوصل المركز بمكتبة المرحوم محمد الحوتي الحسني السليماني

الأستاذ محمد الحوتي الحسني السليماني رحمه اللهوعيا من إدارة مركز التوثيق والأنشطة الثقافية بأهمية الدور الكبير الذي كانت ولا زالت تقوم به المكتبات الوقفية في إشاعة العلوم والمعارف وتأثيرها الإيجابي والفعال في بناء صرح النهضة العلمية والثقافية الإسلامية والحفاظ على هويتنا الدينية والتاريخية والوطنية والحضارية، فإنها أولت كامل عنايتها للخزانات الحبسية، وواصلت اتصالاتها بالعديد من الأسر العلمية العريقة والأصيلة بمدينة مكناس، تشجعها على تحبيس كتبها وخزاناتها العلمية من أجل المنفعة العامة لكل الأجيال المتعاقبة.

وقد كللت هذه المجهودات المباركة بالنجاح بتحبيس خزانة الأستاذ الفاضل رئيس المجلس البلدي والباشا الأسبق لمدينة مكناس محمد الحوتي الحسني السليمان يرحمه الله من قبل أسرته لفائدة مكتبة المركز، وذلك بتاريخ 24 ذو الحجة 1436هـ الموافق لـ 09 أكتوبر 2015م.

وهي خزانة زاخرة بمختلف العلوم والفنون والمعارف، يغلب على مواضيعها الجانب الأدبي، ثم التربية والتعليم، بلغ مجموع عناوينها 208 بمعدل 221 ما بين كتاب ومجلة.

جانب من خزانة الأستاذ محمد الحوتي الحسني السليماني رحمه الله

مدير مركز التوثيق والأنشطة الثقافية بمكناس

أحمد شاوف