الحاجب: محاضرة حول قيمة الحياء

أعلنت المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بالحاجب عن تنظيم محاضرة تربوية موجهة للمستفيدات من برنامج دروس محو الأمية بالمساجد.

تتطرق المحاضرة إلى فضيلة الحياء، من حيث أهميته وآثاره وبعض الطرق والوسائل التي تنميه; وتلقيها الأستاذة أسماء المخطوبي؛ 

وذلك يوم الأربعاء 20 جمادى الأولى 1436 هـ الموافق لـ 11 مارس 2015م، بجناح النساء لمسجد حي أكدال باشوية سبع عيون، بعد صلاة العصر.

وفيما يلي نص الإعلان بتنظيم المحاضرة مع بيان محاورها الأساسية والبرنامج.

نص الإعلان:

من القيم الخالدة ورأس مكارم أخلاق الإسلام وزينته الحياء، فقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قوله: « الحياء لا يأتي إلا بخير » رواه الشيخان، وفي رواية الإمام مسلم: « الحياء خير كله »،

وانطلاقا من قول الله تبارك وتعالى: « فجاءته إحداهما تمشي على استحياء » (سورة القصص / الآية 25)، واعتبارا لكون الإسلام كرم المرأة تكريما عظيما ورفع من شأنها، باعتبارها أما يجب برها وطاعتها وتبجيلها والإنفاق عليها، وزوجة أوصى بها خيرا، وأمر بالإحسان في عشرتها والعناية بها في كل شيء، وكرمها بنتا فحث على تربيتها وتعليمها، وكرمها أختا وعمة وخالة فأمر بصلة الرحم، وحث على ذلك وحرم قطيعتها في نصوص كثيرة؛

يسر المندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية بإقليم الحاجب أن تعلن عن تنظيم محاضرة لفائدة مستفيداتها من برنامج دروس محو الأمية بمساجد باشوية سبع عيون تحت عنوان: «الحياء خير كله »،

انطلاقا من قول الرسول الأكرم عليه الصلاة والسلام: " الإيمان بضع وسبعون شعبة والحياء شعبة من الإيمان"،

تؤطرها الأستاذة الباحثة الدكتورة أسماء المخطوبي وذلك يوم الأربعاء: 20 جمادى الأولى 1436 هـ الموافق لـ: 11 مارس 2015م بجناح النساء لمسجد حي أكدال – سبع عيون  مباشرة بعد صلاة العصر.

  • المحاور الأساسية للمحاضرة:
    • تقديم؛
    • تعريف الحياء لغة واصطلاحا؛
    • نموذج الحياء في القرآن الكريم: "ابنتا النبي شعيب عليه السلام نموذجا"؛
    • أهمية الحياء وآثاره وبعض الطرق والوسائل التي تنميه؛
    • فضائل الحياء بالمجتمع نموذج من السيرة النبوية؛
    • حلول ومقترحات لبعض الظواهر والسلوكيات المنافية للحياء؛
    • خلاصات؛
  •  الختم بالدعاء الصالح لمولانا أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس أعز الله أمره، وأبقاه ذخرا وملاذا لهذه الأمة ومنبعا للرأفة والرحمة، وأن يقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزر جلالته بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد ويحفظه في كافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة، والدعاء إلى الله العلي القدير بأن يتغمد برحمته الواسعة فقيدي العروبة والإسلام جلالة المغفور لهما الملك محمد الخامس والملك الحسن الثاني طيب الله ثراهما، ويحفظ هذا البلد الأمين والشعب المغربي الأبي، ويجعله قبلة للصالحين المصلحين في كل وقت وحين، إنه سبحانه ولي النعم وبيده تعالى ملكوت كل شيء؛
  • حفل شاي على شرف الأستاذة المحاضرة أسماء المخطوبي؛

ملحوظة: الدعوة خاصة بالنساء.